adstop


تحولت نوايا المغنية ماريا كاري الحسنة إلى كابوس بالنسبة لها، إذ لم يتمكن زوجها نك كانون من تحمل منظر زوجته شبه عارية في أحضان مغني الراب المنافس. وعلى الرغم من أن كاري كانت تصور فيديو للأغنية المشتركة، إلا أن زوجها تشاجر معها.وقال فريق التصوير في إيطاليا إن اللوم يقع على المغنية في رد فعل زوجها. فقد ارتدت بيكيني لا يكاد يستر شيئاً من جسمها، كما كانت تعيش الدور بشكل أقرب إلى الواقع. وبدأت كاري تقبل مغني الراب بحماس الذي بدوره احتضنها تحت الماء وكاد يخلع عنها البيكيني، بينما كان كانون (32 عاماً) يراقب تصرفات كاري (43 عاماً) وفور صعودها على اليخت بدأ بالشجار حتى أن فريق التصوير فضلوا الهرب.وهدد كانون زوجته بالطلاق التي كانت بدورها تحاول تهدئته، مؤكدة على أنه لم يحصل شيء بينها وبين ذاك الشاب. وذكرت كاري زوجها بفشل ألبومها السابق، مشيرةً إلى ضرورة وجود ما يجذب الجمهور. ولم يهدأ الزوج الغيور إلا بعد ساعة من الشجار، عندما اتفق الزوجان على أن المشاهد الأكثر إثارة لن تدخل في الفيديو.

1 التعليقات Blogger 1 Facebook

 
وجهتكم © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger
Top